انطلاق أسبوع التدوين من أجل القدس

 

القدس

 

كانت تدوينتي السابقة دعوة لننطلق معاً  بأسبوع للتدوين من أجل القدس وذكرت فيها مناسبة انطلاقها في هذا الوقت الذي يهجّرِ فيه الصهاينة مئات الأسر من بيوتهم منتقلين من حي للملسلمين ملحقين به حي للمسيحيين ساعين بإصرار على تهويد القدس التي لم تكن يوم لهم



وقد تفاعل عدد من الإخوة والأخوات للفكرة و طالبوني بتحديد موعد لانطلاق الأسبوع، و لأنني كنت أتمنى أن ينطلق هذا الأسبوع من أحد مواقع المجتمعات التدوينية تأخرت بتحديد موعد الانطلاق


ولكن أقول لعل الخير في جعله عام لجميع الجنسيات العربية، فهذه هي القدس كما كانت دائماً ، تجمع القلوب والأرواح ، تجمع العرب ، وتجمع المسلمين ، مهد أغلب الرسالات السماوية ، وجزء من أرض الخير التي دعا لها نبي الرحمة محمد صلى الله عليه وسلم بالبركة.


و أرض الشام هي أرض عظائم الأحداث من قدم الزمان وحتى آخر الزمان


قال شيخ الإسلام رحمه الله : ” كما أنه في آخر الزمان يعود الأمر إلى الشام كما أسري بالنبي من المسجد الحرام إلى المسجد الأقصى، فخيار أهل الأرض في آخر الزمان ألزمهم مهاجر إبراهيم عليه السلام وهو بالشام، فإلى بيت المقدس وما حوله يعود الخلق والأمر، ومن هناك يحشر الخلق، والإسلام في آخر الزمان يكون أظهر بالشام ” انتهى كلامه.


ولنبدأ معاً أسبوع التدوين من أجل القدس  


لنبدأ الأسبوع يوم السبت بتاريخ 28 / 2 / 2009 م   – 4 / 3 / 1430هـ


ولتكن تدويناتنا تشمل التالي :


1 – تاريخ القدس.

2- صور القدس وإن أمكن مقاطع فيديو.

3- كيف سرقت القدس على يد الصهاينة.

4- كيف هجر أهلها وسلبوا أراضيهم وبيوتهم.

5- خطط الصهاينة لتغيير التركيبة السكانية لفلسطين والقدس.

6- حقائق عن هيكل اليهود وحقهم بفلسطين.


وقد أنشئت مجموعة على الفيس بوك لتستمر الأنشطة بعد هذا الأسبوع ولنشر روابط التدوينات عليها إن شاء الله

معاً ضد تهويد القدس


Advertisements