درس 2 سياسة / عملي

رجب طيب

 

 

لعل البعض يستغرب اعجابي الشديد بالرجل الذي سأتكلم عنه، ولكني أنا والغير متعود على الانتخابات النزيهة في اختيار حكامنا والغير متعود على حكام يحملون قضايا الأمة الإسلامية بكل صدق وفخر، أرى نفسي مجبراً ” وبكل طيب نفس ” أن أكتب كلمات إعجاب وشكر لرئيس الوزراء التركي ( رجب طيب أردوغان ).

طبعاً لن أتكلم عن كلماته وجمله و مواقفه ” الكلامية ” لأنه وبكل تأكيد لدينا ( في هذا ) من هو أفضل منه ، فنحن لنا السبق في هذا.

ولكني أودّ أن أتكلّم عن الدروس العملية التي يعطيها للبعض في بلادنا


دعوني أذكركم بما حدث في مؤتمر دافوس احتجاجًا على عدم إعطائه الفرصة للتعقيب على مزاعم الرئيس “الإسرائيلي” شمعون بيريز بشأن العدوان الأخير على غزة، و إعابته على الحضور تصفيقهم على قتل الأطفال والأبرياء.

فعلاً كان موقف ” رجل ” بكل ما تعنيه هذه الكلمة من معان، و دعونا لا نطيل فيها محاولين نسيان أن الأمين العام عمرو موسى كان يشرف تلك الجلسة في صف واحد مع الرئيس الصهيوني ومتناسين تبلده .

ولننتقل إلى الدرس الثاني العملي في السياسة الشريفة واستغلال الفرص، فها هو أردوغان مرة ثانية يطل علينا بروحه الإسلامية مثبتاً أنه ما نسي موقف رئيس الوزراء الدانماركي أندرياس فوج راسموسين من قضية الرسوم المسيئة لأشرف البرية خاتم الرسل محمد صلى الله عليه وسلم.

فخلال قمة حلف الناتو في مدينة “ستراسبورج” الفرنسية اليوم السبت استخدم أردوجان حق الفيتو ضد اختيار راسموسين أمينًا عامًا جديدًا للناتو خلفًا للدبلوماسي الهولندي ياب ديهوب شيفر الذي سيترك منصبه في نهاية يوليو المقبل.

وقد تدخل لحل تلك الأزمة عدد من زعماء الناتو لإقناع أردوجان بالتراجع عن الفيتو إلا أنه أكد تمسكه بموقفه

ووفقًا لما نقلته رويترز فقد ضمت أردوجان وراسموسن والرئيس الأمريكي باراك أوباما جلسة مباحثات مغلقة بعد اعتراض رئيس الوزراء التركي على تولي راسموسن للمنصب.

وانتهت الجلسة بالاتفاق على النقاط التالية :

النقاط المتفق عليها :

1. توافق تركيا على اختيار راسموسين أميناً عاماً جديدا للناتو.

بمقابل :

1. تعهدات من الناتو بالتعامل مع العالم الإسلامي على أساس من الاحترام المتبادل.

2. تقديم راسموسين اعتذارًا علنيًا للمسلمين عن الرسوم المسيئة خلال الاجتماع الوزارى المشترك الخاص بحوار الحضارات والعلاقة بين الغرب والإسلام الذي يعقد في إسطنبول في الأسبوع الأول من أبريل.

3. أن يكون من بين نواب الامين العام الجديد ” أتراك “.

4. أن يكون مبعوث النيتو في أفغانستان تركياً .

لن أطيل الكلام أكثر ولكن رأيت أن أوجه أنظاركم لقضية مهمة تتعلق برئيس الوزراء الدنماركي الذي رفض الاعتذار في عام 2006 م مبرراً موقفه بـ ” حرية التعبير عن الرأي ” إذاً يا سيد راسموسن ” لم ( بعت ) حرية الرأي مقابل الوظيفة ووافقت على اعتبار ما حدث خطأً وأنك ستعتذر لنا؟؟؟!!!.

Advertisements

8 تعليقات

  1. أخي أبو جود
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أتعرف أخي الكريم !!
    ان بعض الزعماء العرب يكرهون أردوغان
    لأنه عراهم وكشفهم على حقيقتهم
    وفضحهم أمام شعوبهم ..

    لفتة طبية منك تذكرينا بمواقف أبطال عز وجودهم
    في هذه الزمان ..

  2. احمد و غيث لقد انتهى زمن الابطال للاسف لذا علينا استيرادهم من الخارج .

  3. أحمد و حسام …شاكرا مروركم

    زمن الابطال لم ينتهي لكنهم قلة نادرة…

  4. الجميل في الامر
    أن هذا الرجل الشجاع أرانا بشكل ” عملي ” ..
    الفرق بين من يتكلّم ..ليقول ع الأقل تكلّمت
    ومن يفعل لأن ضميرة أبى عليه إلا أن يفعل ” احسبه والله حسيبه ” ..

    شكراً أيها الغيث ..
    سقانا الله إيّاك قريباً يارب ..

  5. عندما يستحق الشخص أن تقال كلمة “رجل” في حقه، لست الوحيد الذي تعلم الدرس السياسي من هذا الرجل، بل تعلمه الكثير من حكامنا وإن أبوا إستنباط العبر.

  6. أخى الفاضل: أبو جود
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    هذا العالم لايحترم إلا الأقوياء… ولايوجد أفضل من الإسلام
    لنستمد منه القوة والعزة والمنعة ..وهذا هو سر قوة هذا الرجل
    الذى استطاع أن يعيد لنا قدراً كبيراً من كرامتنا التى أهدرها أشباه الرجال.
    تقبل أخى تقديرى واحترامى
    وبارك الله فيك وأعزك

    اخوك
    محمد

  7. بوركت على هذه المدونة الرائعة
    والتى نامل ان نرتقى نحن فى مدونة نيوز فلسطين الى هذا المستوى من المدونات وان ليس لديكم مانع التواصل بنا للاجل تطوير مدونتنا وتكون ممثلة لمدونتكم الرائعة للاجل الر قى فى اعلام افضل يفضح اجرام الاحتلال الصهيوني ونشكرك على تضامنك مع اخوانك بغزة
    للتواصل
    pals-2007@hotmail.com
    pale2070@yahoo.com
    محمد صلاح
    محرر نيوز فلسطين
    غزة المحاصرة-0 فلسطين

    http://newspalestina.blogspot.com

  8. المتتبع لحال الدولة التركية بعد تولي أردوغان منصبه ، يجد أن كثيرا من المظاهر الإسلامية بدأت تظهر على السطح أو على الأقل أصبحت موانعها أقل .

    و المؤسف في مثل هذه المواقف أن ننظر لأدوغان كشخص “خارج” الحلقة ، بينما الأصل أن يكون من الحلقة . لأن الحلقة الأولى هي حلقة “العروبة” التي لا تسمن و لا تغني من جوع و التي نتكئ عليها و على خزي لحِق بها ، بينما الحلقة التي من المفترض أن ننتمي لها هي حلقة الإسلام .

    زادكَ الله حكمةً و علمًا يا فاضل .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: